اليوم.. أولى جلسات محاكمة الأب المتهم بقتل طفليه في الدقهلية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تبدأ الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المنصورة، الأحد، أولى جلسات محاكمة محمود نظمي محمد السيد، المتهم بقتل طفليه «ريان ومحمد» بعدما وجهت له النيابة العامة تهمة القتل العمد للطفلين بإلقائهما في مياه النيل من أعلى كوبرى فارسكو بقصد التخلص منهما.

كانت نيابة شمال المنصورة الكلية في 5 سبتمبر الماضى أحالت والد الطفلين إلى محكمة الجنايات في القضيتين رقمي 1483 لسنة 2018 إداري مركز ميت سلسيل، و4521 لسنة 2018 إداري مركز فارسكور بتهمة قتل عمد نجليه «ريان ومحمد» مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على التخلص منهما بقتلهما وتحين الفرصة لذلك حتى واتته فاقتادهما بالسيارة إلى مكان الواقعة أعلي كوبري فارسكور وألقي بهما من أعلي الكوبري بمجرى النيل فسقطا به حتى لقيا حتفهما غرقا على نحو ما أورده تقرير الطب الشرعي المرفق بالأوراق على النحو المبين بالتحقيقات، كما حاز المتهم بقصد التعاطي «جوهرين مخدرين» حشيش ومادة ترامادول هيدروكلوريد في غير الأحوال المصرح بها قانونا.

واعترف المتهم تفصيلا، حسب قرار المحامي العام بإحالته للجنايات: «أنه وعلي أثر خلافات زوجية وأسرية وكذا تعثره المالي وبتاء على علاقاته ورفقته ومع تعاطيه المواد المخدرة» البانجو والخشيش«والأدوية المؤثرة على الحالة النفسية» الأنافرانيل، والأبتريل«راودته فكرة التخلص من نجليه»ريان ومحمد«إلى أن لاحت له الفرصة بأول أيام العيد، الموافق 21 /8/2018 وباصطحابه لهما للترفيه عنهما بمكان يدعي» العبد«ميت سلسيل إذ بدأ في التروي والتدبر لتنفيذ فعلته واعتقر عقار» الأنافرانيل، والأبتريل«وتعاطي سيجارة لمخدر البانجو وذهب بهما إلى حيث مكان الواقعة» كوبري فارسكور«وتوقف حتى خلا الكوبري من المارة وأخرج»ريان«وألقاه من أعلي الكوبري فسقط في مياه النيل، ثم أخرج الآخر»محمد«وفعل به ذات ما فعله مع الأول وذلك لإرسالهما لمكان أفضل خوفا عليهم من مساوئ الحياة أو مستقبلهم سيما وسمعته قد خالطها العطب، ثم فر من مكان الواقعة واختلق واقعة المحضر المسطر على لسانه بتاريخ 21/8/2018 الساعة الثامنة مساء».

وتعود وقائع الجريمة إلى ثانى يوم عيد الأضحى الماضى الموافق 21/8/2018 حيث حرر والد الطفلين «ريان ومحمد» 4 و3 سنوات محضر بمركز شرطة ميت سلسيل يدعى فيه خطف الطفلين من الملاهى أثناء قيامه بالتنزه معهما وشكلت المباحث فريق بحث لسرعة العثور على الطفلين وفوجىء الجميع بالعثور على جثتهما في اليوم الثانى بمياه النيل بفارسكور وتمكنت مباحث الدقهلية برئاسة اللواء محمد شرباش مدير مباحث المديرية من كشف غموض الحادث وألقت الشرطة القبض على الأب بعدما تحفظت على مقاطع فيديو بطول الطريق من ميت سلسيل وحتى كوبرى فارسكور تؤكد وجود الطفلين بصحبة الأب بسيارته قبل وقوع الجريمة بلحظات بخلاف اجرائه مكالمتين بالقرب من كوبرى فارسكور بعد لحظات من وقوع الجريمة، واعترف الأب بقتل طفليه بإلقائهما في مياه النيل من أعلى كوبرى فارسكور بدمياط مبررا ذلك برغبته في التخلص من مسئوليتهما وشعوره بأنهما يعوقه استمتاعه بملذات الحياة وفى الوقت نفسه يضمن لهما دخول الجنة وهما طفلان».

واعترف المتهم بتعاطى المخدرات على مدار 5 سنوات والتى كانت هي وأصدقاء السوء أهم من أسرته وأبنائه، وسادت حالة من الغضب وعدم التصديق بين عدد كبير من المواطنين بسبب بشاعة الجرم وبدأ مواقع السوشيال ميديا تشتعل مابين ومصدق ومكذب للجريمة حتى أحالت النيابة العامة الأب في 5 سبتمبر لمحكمة الجنايات بتهمة قتل الطفلين عمدا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق