مواجهات مسلحة تهدد الهدنة الأممية في ليبيا

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت العاصمة الليبية طرابلس، خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، مواجهات مسلحة متقطعة، يقول مراقبون إنها قد تعني انهيار الهدنة التي رعتها بعثة الأمم المتحدة، لتثبيت وقف إطلاق النار، ولتهيئة الظروف لانتخابات عامة خلال الأشهر المقبلة.

 

فالمواجهات المتقطعة بين الجماعات المسلحة في العاصمة طرابلس عادت مجدداً.

 

مواجهات اندلعت بعد اغتيال مسلحين مجهولين خيري الككلي، المكنى بـ"حنكورة"، وسط طرابلس وهو من قادة الجماعات المسلحة، فيما قطع مسلحون آخرون خط إمداد المدينة بمياه الشرب.

 

في الوقت ذاته تم وبشكل مفاجئ إخلاء مقر وزارة الخارجية الليبية، في طرابلس، لأسباب أمنية، بينما تحدث سكان محليون وشهود عيان لـ"الشرق الأوسط" عن انتشار مكثف ومفاجئ لمسلحين في المنطقة.

 

ورأى مراقبون أن هذه التطورات تعني انهيار الهدنة التي رعتها بعثة الأمم المتحدة لتثبيت وقف إطلاق النار في العاصمة الليبية.

 

مواجهات طرابلس تزامنت مع تصريحات لفيديريكا موغيريني، الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، رأت فيها أن الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في ليبيا يجب أن تُجرى في أقرب وقت ممكن، ولكن في الإطار السياسي والأمني المناسب.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق