تراجع 4 من شهود قضية القس الأميركي المحتجز في تركيا عن شهاداتهم

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت مصادر تركية، إن 4 من شهود قضية القس الأميركي، أندور برانسون، المحتجز في تركيا تراجعوا عن شهاداتهم السابقة، وفق أفادت قناة "سكاي نيوز عربية" في نبأ عاجل لها.

وتعد قضية القس برانسون، واحدة من أكثر القضايا المثيرة للخلاف في نزاع دبلوماسي بين أنقرة وواشنطن، ودفع الولايات المتحدة لفرض عقوبات ورسوم جمركية على تركيا.

وكان برانسون يعمل في تركيا منذ ما يزيد على 20 عاما، وهو متهم بمساعدة جماعة تقول أنقرة إنها وراء تدبير محاولة انقلاب عسكري في عام 2016.

واعتقلت أنقرة برانسون في 2016، وظل في السجن لنحو عام ونصف العام، قبل أن يجرى وضعه تحت الإقامة الجبرية في يوليو الماضي.

ووجهت تركيا إلى برانسون تهمة الضلوع في محاولة انقلاب ودعم جماعات إرهابية، ويواجه القس، الذي ينفي تلك الاتهامات، السجن لمدة تصل إلى 35 عاما في حال إدانته.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق