أخبار العالم / الفجر

إجلاء أكثر من 10 آلاف شخص إثر الفيضانات في كندا

أجلت السلطات الكندية أكثر من 10 آلاف شخص من منازلهم في نيو برونزويك، وكيبيك، وأونتاريو التي اجتاحتها الفيضانات، وفقًا لقناة "سي تي في نيوز".

تأتي عملية الإجلاء، في الوقت الذي قال فيه وزير السلامة العامة الفيدرالي، رالف جوديل، إن الوضع في أونتاريو "يزداد سوءًا"، بينما في برونزويك، لا يزال نحو 9200 مسكن ومنازل ريفية تغمرها المياه بالإضافة إلى 7000 عقار آخر.

وفي كيبيك، قالت وزيرة السلامة العامة، جينيفيف جيلبولت، للصحفيين، إن الفيضانات التي سببها ذوبان الثلوج على نطاق واسع بعد فصل الشتاء الغزير "بدأت في الاستقرار".

وأضافت، أن "منسوب المياه آخذ في الانخفاض"، وأن سلطات المدينة تأمل في أنها "يمكن أن تحمي المنطقة".

بدورهم، قال المسؤولون في العاصمة أوتاوا، إنهم لم يستبعدوا ارتفاع منسوب المياه في نهر أوتاوا وروافده خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأشاروا إلى أن النهر يتجاوز بالفعل 30 سم أعلى مستويات ذروة الفيضانات الهائلة التي تم نشرها في العام 2017، وقد يرتفع 20 سنتيمترًا آخر حسب الطقس في الأيام القادمة.

وحذر عمدة أوتاوا، جيم واتسون، من جانبه من أن "الأسوأ لم يأت بعد".

وتأتي عملية الإجلاء، بعد أن أعلنت العاصمة الكندية أوتاوا حالة الطوارئ يوم الخميس الماضي، حيث أمرت بنشر 400 جندي في المدينة للمساعدة في مكافحة الفيضانات الشديدة التي ضربت شرق البلاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا