أخبار العالم / المصرى اليوم

توصيات الملتقى العاشر لاقتصاديات المناجم والمحاجر في الوطن العربي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أصدر الملتقى الدولي العاشر لاقتصاديات المناجم والمحاجر بالوطن العربي في ختام فعالياته، مساء الثلاثاء، عددا من التوصيات المهمة التي أسفرت عنها مناقشات الملتقى الذي استمر على مدى ثلاثة أيام بجامعة عين شمس، ونظمته رابطة المساحة الجيولوجية المصرية بالتعاون مع الجمعية العربية للتعدين والبترول والمركز المصري للدراسات الاقتصادية والمجلس الاستشاري العربي التابع لاتحاد الجيولوجيين العرب.

وقال الدكتور حسن بخيت، رئيس المجلس الاستشاري العربي للتعدين والبترول، وأمين عام الملتقى الدولى العاشر لاقتصاديات المناجم والمحاجر، إن الملتقى أوصى بإعادة المساحة الجيولوجية المصرية إلى سابق عهدها في القيام بالأبحاث الجيولوجية الأساسية في مصر والقارة الأفريقية، الانتهاء من اللوائح والقوانين المنظمة للنشاط التعدينى في مصر على مستوى تنافسى لمثيلاتها في الدول الأجنبية لجذب الاستثمار الأجنبي.

وأضاف أن الملتقى دعا إلى تخصيص ميزانية سنوية للاستكشافات المعدنية مصر، وإعادة تقييم الثروات المعدنية في مصر باستخدام الطرق العلمية الحديثة بالتعاون مع هيئات المساحة الجيولوجية بالدول الأفريقية، وأن تكون الأولوية في استيراد الخامات المعدنية من الدول الأفريقية خاصة (خامى الألمونيوم والمنجنيز )، ودعم خطوط إنتاج معدات والآلات وقطع غيار قطاع المحاجر والمناجم، وإعطاء الحوافز التشجيعية لإعطاء القيمة المضافة للثروات التعدينية.

وأشار بخيت إلى أن الملتقى أكد ضرورة التأكد من وجود دراسة جدوى اقتصادية مكودة لمشروع إقامة مجمع حمض الفوسفوريك لمشروع فوسفات ابو طرطور خاصة ما يتعلق بتامين الاحتياطيات المؤكدة للخام، وضرورة دعم إصدار المواصفات القياسية والأكواد لقطاع التعدين، أسوة بقطاع مواد البناء على ان تتبنى ذلك هيئة المواصفات والجودة بالتعاون مع غرفة التعدين والبترول ورابطة المساحة الجيولوجية المصرية وتشكيل لجنة لمتابعة ذلك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا