الارشيف / أخبار العالم / المصرى اليوم

«جوتريتش» يؤكد ضرورة مواجهة أزمة نقص التمويل والتغيرات المناخية بالدول النامية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ضرورة مواجهة الأزمات الناجمة عن نقص التمويل والتداعيات الناجمة عن التغيرات المناخية، مشيرا إلى أن الدول الفقيرة تعد الأكثر تضررا من التغيرات المناخية.

وقال غوتيريش، في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية لقمة منتدى (الحزام والطريق) للتعاون الدولي بالعاصمة الصينية، بكين اليوم، إن قمة (الحزام والطريق) تعقد في ظل ظروف دولية معقدة وفى مقدمتها تغيرات المناخ والتأثيرات السلبية التي تواجه النمو والتنمية الاقتصادية وارتفاع الديون.

وأضاف أن الأمم المتحدة تبذل جهودا مكثفة لتنفيذ أجندة 2030 التي تستهدف دعم التنمية الاقتصادية والسلام والأمن على المستوى العالمي، مشيرا إلى أن ارتفاع درجة الحرارة ومستوى سطح البحر يتسببان في أضرار وكوارث جسيمة بكوكب الأرض، ومحذرا من أن الفقراء أكثر عرضة لتلك الكوارث.

وأشار إلى أنه توجد أيضا تطورات ايجابية على المستوى العالمى مثل تزايد دور الصين في تعزيز قطاع الطاقة المتجددة، واستثمارها أكثر من 120 مليار دولار في تطوير مصادر الطاقة المتجددة، علاوة على خططها الرامية إلى بناء خطوط نقل كهرباء متطورة وهو ما يفتح المجال لدعم قطاع الطاقة المتجددة.

وقال جوتريتش إن الصين سوف تعقد مؤتمرا في مجال المواصلات المستدامة، مشيرا إلى أن غالبية الدول بدأت تدرك أهمية الاستثمار في مصادر الطاقة المتجددة لمواجهة التغيرات المناخ.

وأضاف أنه توجد فرصة مواتية لبناء مدن جديدة وتطوير الطاقة الجديدة لخفض انبعاثات الكربون لمواجهة التغيرات المناخية، مشددا على أهمية حشد التمويل لمواجهة التغيرات المناخية التي تهدد حياة الملايين من سكان العالم .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا