الارشيف / أخبار العالم / دنيا الوطن

أخبار فلسطين : السنغال تحتفل بالقدس الشريف كعاصمة دائمة للثقافة الإسلامية

رام الله - دنيا الوطن
تحت رعاية سفير دولة فلسطين في السنغال، صفوت ابريغيث، عقد في المعهد الإسلامي بالعاصمة دكار، احتفالية كبيرة بمناسبة إعلان القدس العاصمة الدائمة للثقافة الإسلامية.

وتخللها الاحتفالية مداخلات لعدد من الشخصيات الدينية والسياسية والأدبية، أبرزهم الشيخ مامور إمباكي'، حفيد مؤسس الطريقة المريدية العريقة، ومدير مدارس الأزهر في السنغال وجامعة الشيخ أحمد بامبا، كذلك العلامة المعروف الأستاذ محمد سعيد با، والشيخ محمد العوض، ممثل دار الفتوى اللبنانية في غرب أفريقيا، والسيد سيدي غساما، مدير عام منظمة (أمنستي)، بالإضافة لمنسق حركة التضامن السنغالية مع فلسطين، التربوي والمناضل المعروف مدياي مبودج، والكاتب والمناضل المعروف فاضل ضيا، باسم الحملة السنغالية لإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، والأديب المستعرب المعروف فاضل غيي، رئيس نادي السنغال الأدبي والثقافي.


وبدأت الفعالية بعزف السلامين الفلسطيني والسنغالي، ثم تعاقبت الكلمات التي أكدت بمجملها على أن فلسطين والقدس هي قضية الأمة المركزية، وأن الدفاع عنها هو واجب ديني وإنساني، وإن المدينة المقدسة والمحتلة من قبل إسرائيل لن تكون إلا عاصمة سياسية لدولة فلسطين عاجلاً أم آجلاً.


وشهد نهاية الحفل، توزيع جوائز القدس الشريف على تسعة من المستعربين المتميزين في مجالات الشعر والكتابة والمقال والبحث والأدب والصحافة والفن، وقد تميز الحفل بحضور جماهيري ودبلوماسي حاشد، وبتغطية مباشرة وشاملة لمجموعات إعلامية متميزة أبرزها '(أخبار السنغال)، و(سين اكسيبار). 

كذلك تميز الحفل بمشاركة الفنانة السنغالية الكبيرة سعيدة بنت تشيام، والتي قدمت أغنية عن القدس الشريف، حازت على إعجاب الحضور، علماً أنها حازت أيضاً على جائزة أفضل فنانة وصوت في نفس حفل التكريم.


وفي سياق متصل، قام السفير ابريغيث، بتكريم سيدات الخير والإحسان سميرة فارس، ودلال درويش، رئيسة جمعية الهدى الخيرية، وهي أكبر جمعية للعون الاجتماعي في السنغال، وقدم لهما شهادة المواطنة الفخرية في العاصمة الفلسطينية، وجائزة القدس الشريف، كافضل متبرعات للعام 2018.


3910983604.jpg

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا