الارشيف / أخبار العالم / الخليج

200 مختص يناقشون تحديات وفرص «الاتصال المؤسسي»

أعلنت جمعية العلاقات العامة في الشرق الأوسط «ميبرا»، عن قائمة المتحدثين الرئيسيين في جلسات النسخة الخامسة من منتدى مجلس ميبرا للقيادة، الذي تستضيفه شركة مبادلة للاستثمار ويتم تنظيمه بالشراكة مع المجلس الوطني للإعلام.
ويستعرض المؤتمر - الذي ينطلق 2 مايو المقبل في متحف اللوفر أبوظبي - الأساليب التي تساعد خبراء قطاع الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة، على التأقلم مع التغيرات التي يواجهها القطاع.
وتشمل القائمة، متحدثين من حكومة المملكة المتحدة، وفايس ميديا وأدنوك ومجموعة الاتحاد للطيران و«بي آر ويك» والرؤية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، و«بيج سوسيتي» والفاريز آند مارسال، بالإضافة إلى الرعاة الرئيسيين، المجلس الوطني للإعلام و«شركة مبادلة للاستثمار».
ومن المتوقع أن يجمع منتدى «مجلس ميبرا للقيادة» أكثر من 200 من كبار المتخصصين في الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة لمناقشة أكبر التحديات والتوجهات والفرص في هذا القطاع.
وسيفتتح المجلس الوطني للإعلام - بصفته الشريك البلاتيني للمنتدى - أولى جلساته، حيث سيتحدث منصور إبراهيم المنصوري، مدير عام المجلس، عن أهمية العلاقات العامة في الوقت الحالي.
وبهذه المناسبة، قال منصور إبراهيم المنصوري: «يشهد العالم متغيرات متسارعة، نظراً لما توفره التقنيات الحديثة من فرص للتطور في مختلف القطاعات، الأمر الذي أثّر بشكل مباشر في قطاع الاتصال، وآليات العمل فيه وأنماط سلوك الجمهور، مما يتطلب المراجعة المستمرة والتحديث الدائم بشكل يعزز الفرص ويضع الحلول للتحديات الناتجة عن اتساع مفهوم الاتصال».
من جهته، قال جونتي سومرز رئيس جمعية العلاقات العامة في الشرق الأوسط «ميبرا»: «يتمحور الهدف الرئيسي لمنتدى مجلس ميبرا للقيادة، حول توفير منصة للحوار وطرح الأفكار ومناقشة الموضوعات الملحة التي تواجه قطاع العلاقات العامة، وستجتمع شخصيات بارزة في مجال الاتصال المؤسسي من الشرق الأوسط والعالم لتبادل المعرفة وعرض أفضل الممارسات».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا