أخبار العالم / الفجر

رغم الاحتجاجات بالجزائر.. بوتفليقة يحتفظ بمنصبه وزيراً للدفاع

احتفظ الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الذي يواجه منذ أكثر من شهر مظاهرات مناوئة لاستمراره في الحكم، بمنصبه وزيراً للدفاع في حكومة تصريف الأعمال التي أعلنت الرئاسة عن تشكيلها، الأحد.

واحتفظ الفريق أحمد قايد صالح، بمنصبه نائباً لوزير الدفاع الوطني رئيس أركان الجيش الجزائري، إلى جانب الطيب زيتوني، وزير المجاهدين "قدماء المحاربين" وسعيد جلاب وزير التجارة، وإيمان هدى فرعون وزيرة البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة، وغنية الدالية وزيرة التضامن الوطني، وفاطمة الزهراء زواطي وزيرة البيئة.

وغادر الحكومة التي يقودها رئيس الوزراء نور الدين بدوي، عدد كبير من الوزراء أبرزهم وزير الخارجية رمطان لعمامرة، الذي عوضه صبري بوقادم ووزير الطاقة مصطفى قيطوني، الذي حل محله محمد عرقاب، ووزير المالية محمد راوية الذي استبدل بمحمد لوكال، محافظ بنك الجزائر المركزي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا