الارشيف / أخبار العالم / أبابيل نت

السفير البريطاني: لا تسوية سياسية دون تطهير كامل لليمن من أي نفوذ إيراني

صرح سفير المملكة المتحدة إلى اليمن، مايكل ارون، أنه لا يوجد تسوية سياسية قادرة على إنهاء الحرب دون إنهاء أي تأثير أو نفوذ إيراني في اليمن، مؤكداً أنه الهدف الأهم لبريطانيا في اليمن.

وقال السفير آرون في حوار نشرته صحيفة “الرياض”: إن قرار بريطانيا بتصنيف حزب الله اللبناني كمنظمة إرهابية، لا يمكن تجزئته عن دعم وتسليح حزب الله لميليشيا الحوثي البدائية التي تحولت إلى شكلها الخطير الحالي بفعل تدريب حزب الله ودعم إيران.

وبشأن بوادر التزام كامل من الحوثيين باتفاق الحديدة، وموقف اللجنة الرباعية في حال تحايلت المليشيا، قال السفير “نحن الآن متفائلون بقدرتنا على إجبار الحوثي على تطبيق الاتفاق، ولن نتهاون مع ضمان أمن واستقرار المنطقة وتطهيرها من أي نفوذ إيراني قد يصل إلى الحوثي أو غيره.

ويضيف “سنستمر بالدفع لإجبار الحوثيين على الالتزام بكل ما اتفقنا عليه في الحديدة ونتوقع حدوث هذا في الأسابيع المقبلة. كما أرى في وصول الفريق الأممي إلى سواحل البحر الأحمر اليمنية مؤشراً إيجابياً على أن الحوثي لن يتمكن من المراوغة أكثر، فنحن مدركون لكل ما يحدث ونراقب الحوثي ولن نقبل سوى بالتزامه باتفاق الحديدة”.

ويتابع “سيكون هناك تحرك واستجابة دولية جادة إذا ما انتهكت المليشيا الحوثية الاتفاق، فنحن الآن نراقب عن كثب تصرفات المليشيا ولا نترك لها مجالاً للتحايل، نحن واضحون في طروحاتنا”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا