الارشيف / أخبار العالم / بوابة الشروق

وزيرة الهجرة تدعو المصريين بالخارج للمشاركة في معرض عقارات مصر بإنجلترا

أعلنت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، عن مشاركتها بمعرض «عقارات مصر» الذي تنظمه مؤسسة الأهرام وشركة سبكترم للاستشارات، بالعاصمة البريطانية لندن، في الفترة من 24 إلى 26 نوفمبر الجاري، برعاية من المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والذي يقام في قاعة «اكسل» شرق العاصمة البريطانية لندن، مؤكدة أن إقامة المعرض الإسكاني الأول والأضخم في أوروبا يأتي استجابة لطلباتهم المتكررة بطرح وحدات للمصريين بالخارج.

وأشارت السفيرة نبيلة مكرم إلى الأهمية الكبيرة التي يحملها معرض «عقارات مصر»، حيث يعد نافذة جديدة للترويج عن السوق العقاري المصري في العواصم الأوروبية، ويؤكد رؤية مصر المتطلعة لمزيد من التقدم في هذا المجال، متماشيا مع ترسيخ فكرة تصدير العقار المصري بالخارج، والتي يحرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على التوسع فيها، ويعمل عليها المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، ما يؤكد أهمية المعرض ويزيد من قوته ومميزاته، حيث يعد فرصة جيدة بهدف تسويق العقار المصري وعرض الرؤى المختلفة التي تعكس صورة المشروعات التنموية العمرانية في إطار استراتيجية التنمية المستدامة 2030.

وقالت السفيرة نبيلة مكرم إن المعرض يحظي باهتمام ورعاية الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء لهذا المعرض الهام؛ وذلك استجابة لطلبات المصريين بالخارج المتكررة بطرح وحدات لهم في المشروعات السكنية الجديدة، حيث يشهد المعرض أكبر مساحة عرض لمشروعات وزارة الإسكان في العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة ومختلف المشروعات الإسكانية القومية، في تلبية لحلم المصري المغترب بتملك وحدة في وطنه تربط أبناءه بجذورهم، فالمصري مهما طالت به الغربة تزال العودة لبلاده رغبة ملحة، ويسعى مع كل فرصة لأن يمتلك أرضا أو مسكنا في بلده الأم حتى يعود إليه في يوم من الأيام، كذلك حرصه الشديد على ربط أبنائه بوطنه، ويمثل المسكن عاملا هاما في ذلك، وهذا ما نلمسه في حديثنا مع كل مصري بالخارج.

ودعت الوزيرة المصريين المقيمين بلندن لزيارة المعرض الذي سيكون بمثابة فرصة استثنائية لهم لمشاهدة مدى التطور العمراني المبهر الذي حققته مصر في السنوات القليلة الماضية والذي يعتبر إنجازا بكل المقاييس، مشيرة إلى أنها تسعد بلقائهم طوال أيام المعرض، مؤكدة أن هذا المعرض العقاري الذي يهدف إلى دعم رؤية الدولة في تصدير العقار وخلق مجتمعات عمرانية متميزة قادرة على المنافسة الخارجية، سيلقى قبولا لدى المصريين المقيمين بالخارج ويشعرهم بالفخر، أن لدى بلدهم منتجا قويا ينافس دول العالم ويعكس الصورة الحضارية لمصر الجديدة التي تتبنى خلق مشروعات تنموية عملاقة تدعم رؤية مصر 2030.

ومن جانبه، قال عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، إن عقد المعرض في لندن جاء متماشيا مع ترسيخ فكرة تصدير العقار التي يحرص عليها الرئيس ويتبناها الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وأشار إلى أن معرض الأهرام بلندن يعتبر أول معرض عقارات يتم تنظيمه في أوروبا وأنه لن يكون الأخير بل سيكون بداية لسلسلة من المعارض المتتالية لدول أجنبية أخرى لم يتطرق لها أحد من قبل، في إطار دعم المؤسسة لفكرة الرئيس عبدالفتاح السيسي بتصدير العقار، ولما للمؤسسة من دور ريادي وقدرة وخبرة قوية في تنظيم المعارض المتخصصة الكبرى، فهي لم تخش من التوجه بهذا المعرض إلى أوروبا خاصة بعد عمل الدراسات اللازمة حول جدوى إقامة هذه المعارض خاصة مع الدعم الذي تقدمه الدولة لتصدير العقار من خلال إصدار اللائحة الخاصة بقرار الإقامة الجانبي، بالإضافة إلى المميزات التي أصبح يتمتع بها العقار المصري بجانب المناخ وكذلك السعر المناسب للوحدات العقارية في مصر.

وأضاف «سلامة» أن مشاركة وزارة الإسكان بمشروعاتها القومية الكبرى بالمدن الجديدة إنما يؤكد على أهمية المعرض، فضلا عن مشاركة وزارة الهجرة والتي تخلق منحنى جديدا في تشجيع المصريين بالخارج على المشاركة في هذا المعرض الهام لمعرفة الفرص المتاحة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا