490 ألف غرفة و40 شركة فندقية عالمية بالمملكة في 2018... هنا التفاصيل

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أرقام متطابقة في الداخل والخارج

كشف تقرير مؤسسة توب أوف هوتيل الأمريكية المتخصصة في تحليل الأرقام الخاصة بالفنادق والمنتجعات في العالم أن المملكة العربية السعودية تمتلك ثروة فندقيه هائلة تفوق ما تملكه 45 دولة مجتعة في العالم.

وأظهر التقرير أن البنية الأساسية للفنادق والمنتجعات بالمملكة ستشهد طفرة كبرى حتى عام 2020 بافتتاح عشرات الفنادق بكل ربوع الممكلة، وهو ما يعد رقماً قياسياً.

ونوه التقرير إلى أنه ستدخل علامات تجارية جديدة إلى السوق السعودي بهدف توجيه إمكانات المملكة في هذه الفترة من النمو الكبير لقطاعات السياحة والضيافة والترفيه في أعقاب إطلاق الرؤية الوطنية 2030 للسعودية.

من جهته بين المهندس عمر المبارك مدير عام إدارة التراخيص بالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني المكلف بالإنابة عن قطاع الاستثمار أن الشركات الفندقية في السوق السعودي لم تكن تتعدى 10 شركات في السابق، وقد وصلت في عام 2018 إلى 40 علامة تجارية، وذكر أن الغرف الفندقية وصلت إلى 490 ألف غرفة فندقية في مختلف مناطق المملكة، فيما يتوقع أن يصل عددها إلى 650 ألف غرفة فندقية عام 2022.

من ناحية أخرى أظهرت بيانات سابقة لمركز المعلومات والأبحاث السياحية "ماس" أن عدد المنشآت "الفندقية" العاملة في قطاع الإيواء السياحي بالسعودية بلغت "6580" منشأة توفر "421.9" ألف غرفة قبل عام 2017 وسيضاف أكثر من 29 ألفًا أخرى غير الشقق الفندقية، ليقترب الرقم من نصف مليون وحدة إبان عام 2019 .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق