الارشيف / أخبار العالم / الفجر

المطر بطريقه لكاليفورنيا.. وبحث مستمر عن مفقودي الحرائق

أكد خبراء الأرصاد اليوم الأحد أن الأمطار في طريقها لمنطقة شمال كاليفورنيا التي تلتهمها النيران ويخنقها الدخان مع استمرار البحث عن القتلى والمفقودين جراء حرائق الغابات الأكثر تدميرا في تاريخ الولاية الأميركية.

 

وأودت حرائق الغابات بحياة 76 شخصا وارتفع عدد المفقودين أمس السبت إلى 1276 شخصا، وإن كانت السلطات قد حددت مكان مئات الأشخاص الذين تقطعت بهم السبل عندما استعر حريق "كامب فاير" في بلدة باراديس الجبلية.

 

وقال "مركز الأرصاد الجوية" التابع لـ"الهيئة الوطنية للطقس" إنه من المتوقع هطول ما يصل إلى أربع بوصات من المطر اعتباراً من ساعة متأخرة من يوم الثلاثاء وحتى يوم الجمعة على سفوح تلال سييرا، بما في ذلك باراديس التي طمس الحريق ملامحها تقريبا.

 

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب للصحفيين لدى زيارته للبلدة أمس السبت: "لم يكن أحد يتخيل حدوث ذلك على الإطلاق".

 

ومن المتوقع أن تستأنف فرق الانتشال البحث في الحطام المحترق اليوم الأحد للتحقق من هوية الضحايا عن طريق الحمض النووي.

 

وستهطل الأمطار أيضا على سان فرانسيسكو مما سيساعد على تنقية الهواء المعبأ بمستويات غير صحية من الدخان جراء حريق "كامب فاير" الذي يستعر على بعد 280 كيلومترا إلى الشمال من المدينة.

 

وقال باتريك بيرك، وهو خبير للأرصاد في المركز التابع للهيئة الوطنية للطقس، إنه من المتوقع أيضا هطول ما يصل إلى بوصتين من الأمطار على جنوب كاليفورنيا هذا الأسبوع، بما في ذلك شمالي مدينة سكرامنتو حيث أودى ما يعرف باسم حريق "وولزي فاير" بحياة ثلاثة أشخاص على الأقل.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا