الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي تدين التفجير الإرهابي في محافظة نينوى شمال العراق

أضواء الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي عن إدانتها الشديدة للعمل الإجرامي والإرهابي الذي استهدف المواطنين الأبرياء في محافظة نينوى،شمال العراق، يوم أمس، الموافق 8 نوفمبر 2018، والذي أسفر عن سقوط عدد من المواطنين الأبرياء بين قتلى وجرحى.

وقدم الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، تعازيه لأسر الضحايا الأبرياء الذين فقدوا حياتهم جراء هذا العمل الإرهابي الآثم، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى، سائلا المولى عز وجل أن يجنب العراق كل مكروه.

وجدد الأمين العام استعداد المنظمة التعاون الإسلامي للعمل مع الحكومة العراقية الجديدة والكتل السياسية كافة من اجل تحقيق المصالحة العراقية في إطار مبادرة المنظمة بعقد مؤتمر بغداد للمصالحة الوطنية العراقية.

وجدد الأمين العام موقف منظمة التعاون الإسلامي الثابت الذي يدين الإرهاب بكافة أشكاله.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق