الارشيف / أخبار العالم / بوابة الشروق

ارتفاع عدد المصابين الفلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي إلى 37 جريحا

أكدت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة ارتفاع أعداد المصابين بالرصاص الحي إلى 37 مواطنا في المواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي شرق قطاع غزة.

وأشارت الوزارة، في بيان مساء اليوم، إلى أن من بين الاصابات 6 أطفال و9 سيدات ومسعفة متطوعة.

وقال الدكتور اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة: "لازالت الطواقم الطبية تتعامل مع اصابة حرجة في الرقبة كانت وصلت إلى مستشفى غزة الأوروبي".

من جانبها، دعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار، الفلسطينيين للمشاركة في فعاليات الجمعة القادمة على حدود قطاع غزة. وأكدت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة، خلال مؤتمر صحفي شرق غزة، استمرار المسيرات حتى تحقيق أهدافها.

وأدانت الهيئة كافة خطوات ومشاريع التطبيع مع الاحتلال، داعية إلى سرعة إنهاء الانقسام ورفع العقوبات واستعادة الوحدة وبناء المرجعية الوطنية (منظمة التحرير الفلسطينية ) لمواجهة المخاطر المحدقة بالقضية الفلسطينية، مثمنين دور مصر على ما تبذله من جهود لاستعادة الوحدة وكسر الحصار الظالم عن غزة.

وواصلت قوات الاحتلال التصدي للمتظاهرين الفلسطينيين بالرصاص الحي وقنابل الغاز، حيث استخدمت قوات الاحتلال الغاز الملون في منطقة "البريج" لتفريق المتظاهرين. وأسفرت مسيرات العودة حتى الآن عن استشهاد 220 فلسطينيا واصابة أكثر 24 ألفا آخرين.

في غضون ذلك، سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الجمعة جثمان محمد عليان (25 عاما) إلى ذويه، وجرى التسليم داخل معتقل عوفر، المقام على ارضي بلدية "بيتونيا" برام الله.

وكانت قوات الاحتلال قتلت عليان يوم 18 سبتمبر الماضي في مدينة القدس بذريعة طعن مستوطن، حيث تركه الجنود ينزف حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، ثم احتجزت جثمانه منذ ذلك اليوم.

ونقل جثمان عليان إلى مستشفى رام الله الحكومي، ومن هناك سينقل إلى مخيم قلنديا، من أجل تشييعه في مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا