دبلوماسي قطري: اتفقنا مع الإسرائيليين على وضع حلول لمشكلة الكهرباء في غزة

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

غزة (د ب أ)

أكد دبلوماسي قطري اليوم الجمعة، بدء تنفيذ تفاهمات لتحسين الوضع الإنساني في قطاع غزة المحاصر إسرائيليًا منذ منتصف عام 2007.

وقال رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة محمد العمادي للصحفيين في شرق غزة اليوم: "اتفقنا مع الإسرائيليين على وضع حلول لمشكلة الكهرباء في قطاع غزة، ضمن عدة تفاهمات سيجرى تنفيذها بالتدريج لتحسين الوضع في القطاع".

وأضاف أنه تم البدء اليوم بصرف تحسينات على رواتب الموظفين الحكوميين المدنيين الذين عينتهم حركة حماس في قطاع غزة بعد عام 2007.

وذكر العمادي أن اللجنة القطرية تشرف على صرف منحة مالية لـ 27 ألف موظف من الشق المدني من الموظفين التابعين لحماس، فيما سيتم صرف الرواتب للبقية من الإيرادات المحلية.

وأعلنت وزارة المالية في غزة التي تديرها حماس بدء صرف نسبة 60% من رواتب الموظفين الحكوميين على أن يستمر ذلك لمدة ستة أشهر.

ويتلقى موظفو حماس الذين يقدر عددهم بنحو 40 ألف موظف ، 40% من قيمة رواتبهم شهريا منذ عدة أعوام.

وقال العمادي إن بلاده ستصرف مساعدات للأسر الفقيرة لمدة ستة أشهر بقيمة 15مليون دولار شهريا، و10 ملايين دولار لوقود تشغيل محطة توليد كهرباء غزة.

ويشهد قطاع غزة منذ أسبوعين تحسنا ملحوظا بإمدادات الكهرباء بعد سماح إسرائيل بإدخال شاحنات وقود صناعي، تمولها قطر لصالح محطة تشغيل الكهرباء الوحيدة في القطاع.

وأعلنت إسرائيل عن توسيع مساحة الصيد إلى 9 أميال وتحسين عمل المعابر في القطاع.

ويتم ذلك على خلفية استمرار احتجاجات مسيرات العودة الشعبية على حدود قطاع غزة وإسرائيل التي انطلقت في 30 مارس الماضي للمطالبة برفع الحصار الإسرائيلي عن القطاع المستمر منذ منتصف عام 2007.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق