الارشيف / أخبار خفيفة / المصرى اليوم

«عبدالعال»: «لو كنا دولة بوليسية لما كان هناك برلمان أو حكومة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال النائب سعيد طعيمة إن المستثمرين يخشون الدولة البوليسية والأمنية، ويفضلون التعامل مع المجتمع المدنى.

وأضاف «طعيمة»، أثناء مناقشة مشروع قانون «هيئة تنمية الصعيد» رقم 157 لسنة 2018، خلال الجلسة العامة، تعقيباً على إضافة ممثل عن وزارة الداخلية إلى تشكيل مجلس إدارة الهيئة: «أنا رجل بوليس وجيش من الدرجة الأولى، لكن أى حد مستثمر عايز يستثمر بيخاف الدولة البوليسية والأمنية، والداخلية والقوات المسلحة ملهمش مجال فى مشروع القانون لأن لهم مشاغلهم، وبيتاخد رأيهم، وأنا أحتاج لاستثمار خارجى»،

وتضم هيئة تنمية الصعيد ممثل عن الدفاع والإنتاج الحربى والتنمية المحلية والمالية والتخطيط والرى والاستثثمار، بجانب الداخلية بعد موافقة المجلس.

ورد الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، بالقول إن مصر ليست دولة عسكرية أو بوليسية بل مدنية طبقا لنص الدستور، ودولة ديمقراطية.

وأضاف عبدالعال: «لو كنا دولة بهذه الصفة لن يكون هناك مجلس نواب أو حكومة، فنحن دولة مدنية لا تلك أو تلك، وكل أساتذة القانون الدستورى يعرفون ذلك»، مشيراً إلى وجود ارتباط بين مهام رجال الشرطة والجيش فى الهيئة، ولا يعنى أن وجودهم فى الهيئة له توجه أمنى تجاه القرارات الصادرة عن الهيئة، وتابع: «أقدر حسن نوايا النائب لكن تحذف من المضبطة كلمة (بوليسية)».

وأوضح المستشار عمر مروان، وزير شؤون مجلس النواب، أن وجود ممثلين للقوات المسلحة والداخلية بالهيئة، يرجع إلى أن الأراضى الصحراوية فى الصعيد، تقع تحت يد القوات المسلحة، وهى من تمتلك خرائط، كما أن ممثل الداخلية داعم للتنفيذ، حيث تخرج عن الهيئة قرارات لعمل دراسات أمنية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا