أخبار عاجلة
حفل فنى لصغار العازفين بساقية الصاوى اليوم -

من يحمي الحكام السعوديين!

من يحمي الحكام السعوديين!
من يحمي الحكام السعوديين!

بعد حادثة الحكم الدولي فهد المرداسي والتي على إثرها قرر الاتحاد السعودي لكرة القدم شطبه من سجلاته وإيقافه مدى الحياة أنبرى البعض بكل أسف من جماهير وإعلاميين وأيضاً بعض الإداريين السابقين وتعاملوا مع موضوع الحكم المرداسي بطريقة سلبية وغير مقبولة فالرجل أخطأ وفق ما هو واضح لدينا ومن اعترافاته التي أعلنت عنها لجنة الأخلاق والانضباط وطبقت بحقه عقوبة من المؤكد أنها صدرت وفقاً للوائح الاتحاد السعودي لكرة القدم لذا لم يكن للشماتة في الحكم داعٍ ولم يكن أيضاً لتأويل قصص من بنات الأفكار التعصبية والحديث عن أمور حدثت في الماضي من دون براهين وأدلة دامغة أيضاً أي داعٍ ولعل أهم ما في الموضوع أن هناك من حكم على جميع الحكام السعوديين بالإعدام وكال لهم التهم وعمم واستنتج من تلقاء نفسه أن العمل الخاطىء الذي قام به الحكم فهد المرداسي فعله بقية زملائه وعلى مختلف درجاتهم التحكيمية واعتقد بعض المتعصبين سواء في مواقع التواصل الاجتماعي أو أعمدة الصحف أو البرامج الرياضية أن هذه الاتهامات هي الحل الأمثل لمحاربة هذه الظاهرة وأخذ يكيل للحكام باتهامات خطيرة جداً وأنهم كانوا يسيرون على نفس النهج وهذا تسرع في تحليل قضية وطعن في الذمم وقذف غير مسبوق وتحريض وإعلان مبكر على نهاية التحكيم السعودي وتشييعه إلى مثواه الأخير وإننا لن نرى بعد اليوم حكاماً وطنيين يديرون مسابقاتنا الرياضية.

لا أحد ينكر أن الماضي من المسابقات حفل بأخطاء تحكيمية كوارثية سواء من قبل حكام ساحة أو رجال خطوط مساعدين وساهمت هذه الأخطاء في تغيير مسار نتائج مباريات وبطولات لكن لا يمكن أن تفسر هذه الأخطاء بأن من ارتكبها مارس نفس طريقة وخطأ الحكم فهد المرداسي، إذ إن هناك أخطاء حدثت دون قصد وعلى طريقة أن الخطأ جزء من اللعبة وهناك أخطاء حدثت بدافع الميول وأخرى بسبب الخوف من سطوة بعض رؤساء الأندية وهجوم الإعلاميين المتعصبين وهناك فارق كبير بين هذه الأخطاء وبين الخطأ الذي ارتكبه الحكم فهد المرداسي.

هناك إداريون تم استبعادهم من أنديتهم لتسجيل عدة ملاحظات عليهم بصرف النظر عن مواقعهم الاجتماعية فهل تم التعميم على كل رؤساء الأندية والإداريين العاملين فيها بأنهم على نفس الصفات والمنوال ومارسوا أخطاء كوارثية وتسببوا في أزمات مالية وشكاوى وصلت الفيفا وأضرت بالكرة السعودية هذا بالطبع لم يحدث، والحكام السعوديون بشر مثلهم إذا ثبت على أحد منهم خطأ فسينال عقابه.

Your browser does not support the video tag.

الخبر (من يحمي الحكام السعوديين!) منقول من موقع (جريدة الرياض )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أجايي يقترب من قيادة الأهلي في بطولة إفريقيا
التالى ما هى أبرز الانتقالات المرتقبة فى ميركاتو أوروبا الصيفى؟.. البداية اليوم