منية سمنود يُحرج الزمالك.. الأبيض ينتزع فوزًا صعبا بهدف ويتأهل لملاقاة الإنتاج بالكأس

مصراوى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

متابعة- محمد مصطفى:

حقق الزمالك فوزًا صعبا على مركز شباب منية سمنود بهدف نظيففي دور الـ32 من بطولة كأس مصر والتي أقيمت على ملعب بتروسبورت.

أحرز هدف الزمالك إبراهيم حسن في الدقيقة 83، برأسية بعدما حوّل عرضية أوباما في المرمى.

وتأهل الزمالك لملاقاة الإنتاج الحربي في دور الـ16 من بطولة الكأس.

التشكيل:

وبدأ الزمالك المباراة بتشكيل مكون من: عماد السيد، عبدالله جمعة، محمود علاء، محمد عبد الغني، محمد أحمد كماتشو، ويوسف أوباما، محمود عبد العزيز، محمود دونجا ومحمد إبراهيم ويوسف أوباما وكهربا، وعمر السعيد.

تفاصيل المباراة:

حاول الزمالك إحراز هدف مبكرًا، وجاءت أخطر كرة في الدقيقة 12، بعدما حوّل محمود علاء ركنية برأسه أنقذها الحارس، قبل أن يتابعها عمر السعيد ولكن تصدى لها الدفاع هذه المرة، لتستمر النتيجة بالتعادل السلبي.

وأضاع بعدها عمر السعيد انفرادًا أمام المرى بعدما صوب كرة ضعيفة في يد الحارس.

ومنذ الدقيقة 30، بدأ منية سمنود في السيطرة على وسط الملعب، وهدد دفاع الزمالك، حيث أبعد عبدالله جمعة الكرة على خط المرمى في الدقيقة 39، ليحافظ على النتيجة السلبية.

واخترق أوباما دفاع الضيوف في الدقيقة 43، ووصل بالقرب من منطقة الـ6 ياردات، قبل أن يسدد ولكن الدفاع تصدى لها.

وكاد منية سمنود أن يتقدم في الدقيقة الأخيرة من كرة عرضية، ولكن الكرة مرت بجوار القائم بقليل، ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.

انطلق الشوط الثاني،وسط سيطرة من الزمالك ولكن دون تشكيل خطورة على مرمى منية سمنود.

وفي الدقيقة 63، دفع جروس، بإبراهيم حسن بدلا من محمود دونجا لزيادة القوة الهجومية.

وألغى الحكم هدفا لمحمود علاء لاعب الزمالك، لدفعه مدافع منية سمنود في الدقيقة 64.

وأجرى جروس تبديلا آخر في الدقيقة 74، بنزول محمد حسن في وسط الملعب بدلا من كماتشو، لإيقاف الهجمات المرتدة الخطرة على مرمى الزمالك، وبعدها بدقيقة دفع بأيمن حفني بدلا من محمد إبراهيم.

وفي الدقيقة 83، سجل إبراهيم حسن هدف التقدم للزمالك، بعدما حوله كرة عرضية لأوباما بالرأس في أقصى الزاوية اليمنى للحارس.

واستمرت الدقائق الأخيرة دون تغيير في النتيجة، ليطلق الحكم صافرة النهاية ويتأهل للزمالك لدور الـ16 لمواجهة الإنتاج الحربي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق