أخبار الرياضة / Filgoal

حوار – وليد سليمان: ظلمت نفسي باللعب مصابا.. وتحت أمر المنتخب لو طلبني

أقر وليد سليمان صانع ألعاب الأهلي بأنه تحامل كثيرا على إصاباته، مما تسبب في ابتعاده فترات طويلة عن الملاعب، مشددا أنه سيظل تحت أمر منتخب مصر لو استدعاه رغم اعتزاله الدولي.

وصرح سليمان خلال استضافته ببرنامج اللعيب عبر قناة إم بي سي مصر: "أبتعد فترة لرغبتي في المشاركة وحاجة الفريق مما يدفعني لتناول المسكنات، ربما تكون هذه مشكلتي".

وأضاف: "كثرة الإصابات أثرت علي، لعبت مصابا في أوقات عديدة، وأحيانا أخرى حماس زائد، وتعليمات من المنافسين بالرقابة المباشرة ضدي واعتداء لأنني لاعب مزعج".

وأوضح: "أجريت عمليتين في ركبتي، وممنوع من اللعب على النجيل الصناعي، ولكن اضطر للتحامل على نفسي مثلما حدث في مباراتي وفاق سطيف وشبيبة الساورة".

وقال لاعب الأهلي: "ظلمت نفسي باللعب مصابا، واضطر للموافقة طالما أكد الجهاز الفني حاجة الفريق لي، لا أخاف على نفسي، مما تسبب في ابتعادي لفترات طويلة، هذه عيوبي، ولكن أتحمل قراراتي، لأنني أخاف على عملي".

وأشار: "اختياري بين أفضل 10 لاعبين في إفريقيا تسعدني وتعد مكافأة على تعبي".

في سياق آخر، واصل وليد سليمان: "أنا لاعب كرة، لا يمكنني تقييم الجهاز الفني بل للجمهور، أنا مثل أي لاعب بالفريق، أتعلم وأستفيد من أي جهاز فني سواء إيجابيات أو سلبيات، هذه الحياة".

واستطرد: "استحالة أغضب من الجلوس احتياطيا، بالطبع أحزن ولكن دون ضرر على الفريق، أقول لأي مدرب أنا مشجع قبل أن أكون لاعبا".

وأردف: "لحقت بالجيل الذهبي للأهلي ومنتخب مصر، وإشادتهم بي وسام على صدري، ولكن واجب على أي لاعب يحب الأهلي يفعل أي شيء من أجل النادي مثلما فعل محمد بركات وأبو تريكة ووائل جمعة".

وأكمل تصريحاته: "كنت أفضل لاعب في مصر وانضممت للمنتخب قبل انضمامي للأهلي، قيل لي في البداية أن رصيدي في الأهلي صفر، مما صنع الفارق لذا احترمت كل زملائي وصممت على تكرار ما حققوه فأنا لست أقل منهم، طريقة لعبي وتفكيري اختلف، لم أكن ألعب بقلب جامد في إنبي وبتروجت".

وبعد ذلك، فتح وليد سليمان لاعب الأهلي الباب أمام انضمامه لمنتخب مصر رغم إعلانه في وقت سابق اعتزاله اللعب الدولي.

وكشف "إذا طلبني المنتخب.. أنا موجود مثل أي لاعب يطلب لمنتخب بلده، سيكون شرفا له، فأي لاعب تحت أمر منتخب بلده".

وأضاف: "بالتأكيد إعلان الاعتزال الدولي نتيجة تعرضي لضغوط شديدة، لقد لعبت في المنتخب تحت قيادة حسن شحاتة بعد كأس الأمم 2006 برفقة جيل عظيم من الصعب تكراره سواء بالمنتخب أو الأهلي".

وأشار: "لعبت أيضا مع بوب برادلي وشوقي غريب، هناك لاعبون رفضوا السفر مع المنتخب إلى بوتسوانا بسبب الإصابة، وقال لي كابتن شوقي هذه المواقف لا تنسى، قلت له يا كابتن أنا معاك.. ثم لعبت مباراة تونس".

وواصل: "لم أكن بمفردي في مباراة غانا التي خسرها المنتخب بنتيجة 1-6 بل تواجد أيضا أبوتريكة وصلاح وحسني عبد ربه وعمرو زكي وعبد الله السعيد".

وشدد سليمان: "أنا وراء الجهاز الفني الحالي للمنتخب وأدعمه، سأرفع العلم لتشجيع بلدي سواء متواجدا أم لا".

وأكد نجم الأهلي: "حزنت للغاية لاستبعادي من قائمة المنتخب في كأس العالم، ولا أعرف لماذا تم استبعادي، بالطبع كوبر ظلمني، أنا أول لاعب بالأهلي انضممت للمنتخب تحت قيادته، وكنت مصابا بينما اكتفى لاعبون آخرون بإرسال خطابات من أنديتهم تشير إلى إصابتهم دون الانتظام في المعسكر".

واستطرد لاعب الأهلي: "لم أكن طرفا في أي أزمة مع كوبر، حسام غالي مظلوم، عمره ما كان ظالما، الأهلي حاليا خسره، اسأل كل اللاعبين".

وأقسم وليد سليمان: "والله العظيم لا أخاف أحدا، لا أعرف إذا تم استبعادي لدعم غالي في موقفه أم لا، لم ألعب ورأيت بعيني مراضاة للاعبين صغار لم تلعب دون أن يهتم بي أحد، ولم أفتعل أي مشكلة بل تدربت في اليوم التالي بدون مشكلة".

وأردف: "أنا راض بالمشاركة 5 دقائق، وقادر على إحراج أي مدرب مثلما حدث مع حسام البدري، لأنني أتدرب بجدية وتركيز".

وكشف اللاعب المخضرم: "في معسكر المنتخب بجنوب إفريقيا تحدث معي كوبر وقال لي أريدك تكون سعيدا في التدريبات، من الممكن أن يكون استبعادي لأسباب فنية، ولا يكون للأمر أي علاقة بالمؤامرات".

وأردف وليد سليمان: "لم أرفض لعب مباراة تشاد مثلما تردد، ولم ألعب أي مباراة على نجيل صناعي مع الأهلي طوال فترة تولي هيكتور كوبر للمنتخب".

واستبعد وليد سليمان الربط بين استبعاده من منتخب مصر لأداء نفس مهام محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي.

وقال سليمان: "لا ألعب في مركز واحد، الأمر لا علاقة له بأنني ألعب في نفس مكان صلاح، وإذا كان الأمر كذلك لتعرضت أيضا للظلم أثناء تواجد محمد أبوتريكة وزيدان في المنتخب".

وأضاف: "لقد لعبت في مركز الظهير الأيسر تحت قيادة حسن شحاتة وصانع ألعاب مع شوقي غريب".

وأشار وليد سليمان: "كما لعبت بجوار صلاح، أحيانا كان يلعب رأس حربة خلفه أبوتريكة وأنا، وفي مباريات أخرى كان محمد صلاح يلعب يمينا أو يسارا".

وأتم نجم الأهلي تصريحاته في تلك النقطة: "لا أعلم إذا كان هناك لاعبا يتدخل لاختيار لاعبين بأعينهم للمنتخب حتى لا أظلم أحدا، وإذا حدث ذلك ليعتبر كارثة".

وكذلك دافع وليد سليمان عن نفسه، مؤكدا أنه لا يتعمد إيذاء المنافسين.

وقال سليمان: "لست مؤذيا.. أنا أكثر لاعب في مصر يتعرض للضرب، لست عصبيا في كل الأوقات".

وأضاف: "في مباراة الترجي بملعب برج العرب كنت هادئا رغم تعرضي للخشونة، أتعصب أحيانا لأن هناك لاعبين يلجأون لأساليب أخرى بعيدة عن كرة القدم".

وتابع: "من الممكن استفزازي بضرب ولكن دون السباب بالأم والأب، هناك عدة لاعبين في مصر تستخدم هذا الأسلوب، لا ألجأ للضرب في كل مرة بل حسب حالتي المزاجية".

وواصل تصريحاته: "لعبت الكثير من المباريات في إفريقيا وتعرضت لخشونة كبيرة".

وبرأ وليد سليمان الجهاز الطبي بالنادي من التسبب في أزمة إصابة عدد كبير من لاعبي الفريق في الفترة الأخيرة.

وقال سليمان : "هناك حملة على الجهاز الطبي .. طبيب الأهلي معذور، ماذا يفعل، كل مباراة بإصابة أو اثنين".

وأضاف: "لولا الإصابات لما خسرنا دوري الأبطال أو خرجنا من البطولة العربية، لقد أثرت الإصابات علينا كثيرا".

وتابع: "اللاعبون الخبرات والكبار أكثر ما يميز الأهلي عن أي فريق آخر، ومعظم الإصابات طالت اللاعبين الكبار".

وأشار في سياق متصل: "لا علاقة بارتفاع مستواي ورحيل عبد الله السعيد عن الأهلي، بل في فترة ما تواجد لاعبون كبار وأصحاب خبرات، كان الفريق ثقيلا بتواجد عبد الله وغالي ومتعب".

وأكد وليد سليمان: "بالطبع أي لاعب كبير وصاحب خبرة يؤثر غيابه عن الفريق، لأن الكبار يزيدون قوة وثقل الفريق".

ويتطلع وليد سليمان للاعتزال بقميص الأهلي، مؤكدا في الوقت ذاته أنه لا يتخيل الانتقال لفريق آخر.

وصرح سليمان: "لن ألعب لغير الأهلي، ولا أتخيل الانتقال إلى فريق آخر مع احترامي للزمالك، الذي يتمنى أي لاعب اللعب له".

وألمح: "من الممكن أن أعود إلى إنبي أو بتروجت، الأمر بالنسبة لي مختلف".

وتابع: "أوقع على بياض منذ انضمامي للأهلي أول مرة، إدارة النادي تقدر من يوقع على بياض وتضعه في مكانة كبيرة وتجعل له رصيدا كبيرا".

وأوضح: "عقدي ينتهي بنهاية الموسم الجاري، لا أفكر في الاحتراف، ولكن إذا تلقيت عرضا يناسب النادي وقتها سأفكر في الأمر".

واستدرك: "لكنني أتمنى إنهاء مسيرتي مع الأهلي، سأعتزل عندما أشعر بأنني لست مفيدا للفريق".

في سياق آخر، قال مؤمن زكريا: "أحب مؤمن زكريا جدا، وكنت أريد مشاركته في المباريات، فالفريق كان يحتاجه، لأنه لاعب كبير وهداف".

وأردف: "بكل أمانة.. محمد يوسف كان يدافع عن مؤمن زكريا أثناء تولي باتريس كارتيرون المسؤولية، ويؤكد للمدرب الفرنسي دائما أن مؤمن لاعب كبير".

وأتم تصريحاته: "قد يكون هناك مواقف أخرى، أتمنى ألا يغضب مؤمن مما أقوله".

الأهلي: قيد محمود وحيد ورامي ربيعة في القائمة الإفريقية

مصدر في الزمالك لـ في الجول: إبراهيم رفض التجديد قبل الانضمام لـ الإسماعيلي.. الصفقة جُمدت الآن

مصدر مقرب من حسام حسن لـ في الجول: أخر شكوى المصري لبعد قيد الصفقات.. ولن يعمل في مصر حاليا

في الجول يكشف – المادة الثانية التي يستند إليها خطاب بيراميدز.. ورد الكاف

محمد يوسف لـ في الجول: استقالتي؟ لا أتعدى صلاحياتي وهناك تفاهم كبير مع لاسارتي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا