الرياضة المغربية : لقب دوري أبطال أوروبا "يجري في عروق" كافاني

المنتخب 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يرى المهاجم الأوروغوياني إدينسون كافاني أن فريقه باريس سان جرمان بطل فرنسا بحاجة لعمل جماعي إضافي، إذا أراد إحراز لقب دوري أبطال أوروبا في كرة القدم للمرة الأولى في تاريخه.

وفي مقابلة حصرية مع وكالة فرانس برس قال كافاني إنه تمت مفاتحته بأهمية الفوز بدوري الأبطال حتى قبل قدومه من نابولي الإيطالي في 2013.

وعن التتويج بلقب المسابقة الأولى، قال كافاني قبل مواجهة فريقه السابق في دوري الأبطال الثلاثاء المقبل "ليس هوسا. هذا هدف ناقشه النادي معي قبل توقيعي العقد".

تابع "هو في رأسي. يجري في عروقي. أريد الفوز به (اللقب) لأنها المهمة التي أوكلت بها منذ قدومي. يجب أن تعمل أيضا طوال الموسم في الدوري، كأس فرنسا، كأس الرابطة الفرنسية، وهي هامة للنادي وتسمح (لنا) بخوض مباريات دوري الأبطال بفورمة جيدة ".

وصحيح أن سان جرمان يسيطر على الدوري المحلي حيث توج خمس مرات في آخر ست سنوات، إلا انه لا يزال يفتقد للقب القاري المرموق الذي كان مرسيليا الوحيد من فرنسا يتوج به عام 1993.

أنفقت شركة قطر للاستثمارات الرياضية مئات الملايين من الدولارات في الأعوام الماضية على النادي الباريسي الذي تملكه، خصوصا لاستقدام أفضل اللاعبين على غرار كافاني، البرازيلي نيمار أغلى لاعب في العالم (222 مليون يورو)، المهاجم اليافع كيليان مبابي وغيرهم.

وتحطمت آمال سان جرمان في ربع النهائي على مدى أربع سنوات بين 2013 و2016، ثم في دور الـ16 في آخر موسمين. أقيل المدرب الإسباني أوناي اميري الصيف الماضي متجها صوب أرسنال الإنكليزي، بعد فشله في إحضار الكأس الشهيرة إلى باريس، وورث عنه الألماني توماس توخل مهمة تحقيق هذا الحلم.

- "الجميع سويا" -

يرى كافاني (31 عاما) أن توخل جلب التركيز في العمل الجماعي "لديه ذهنية رائعة ويحب الفوز ببنية فريق قوية".

تابع اللاعب الذي اختير أفضل لاعب في فريقه في موسم 2017 "يريد من الجميع اللعب سويا وهذا ما هو هام بالنسبة الي".

سمى كافاني ناديي أتلتيكو مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي اللذين يقدمان لعبا جماعيا بطريقة متينة ومنضبطة يحاول توخل زرعها في لاعبيه.

قال كافاني الذي خف وهجه بعد التعاقد مع نيمار ومبابي "الفرق التي بلغت النهائي أو أحرزت اللقب كانت تعمل بشكل جماعي. هذا لا يعني اننا لا نعمل سويا".

ونفى كافاني حصول أي خلافات في الفريق "نحن في مسار عمل مستمر. هذا لا يعني أنني لست متفاهما مع نيمار أو مبابي. آمل في أن يمنح هذا العمل مع المدرب الجديد الهيكلية المثالية لتقديم موسم كبير".

بعد فوز وحيد في الدور الأول حتى الآن على النجم الأحمر الصربي (6-1)، مقابل خسارة ضد ليفربول الإنكليزي (2-3) والتعادل في اللحظة الأخيرة مع نابولي (2-2)، يحتاج سان جرمان الى فوز في ملعب "سان باولو" في جنوب إيطاليا ليبقي على حظوظ المنافسة الجدية للتأهل إلى دور الـ16.

لكن قبل مواجهة فريقه السابق، قال أفضل هداف في تاريخ النادي الباريسي "ستكون مباراة جيدة لإظهار أننا ارتقينا إلى مستوى أعلى، وأننا قادرون للتعامل مع هذا النوع من الضغوط -- لأنه إذا خسرنا، ستصبح الأمور أصعب علينا للتأهل من دور المجموعات".

كافاني الذي ظهر في موناكو للحصول على جائزة الحذاء الذهبي لقدراته الرياضية وشخصيته المميزة، قال لفرانس برس إنه يتوقع مشاركته في مباراة ليل وسان جرمان الجمعة في الدوري، وذلك بعد ابلاله من إصابة عضلية بفخذه حرمته المشاركة في القمة ضد مرسيليا الأحد (2-صفر).

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق