الارشيف / الأسرة والصحة / مصراوى

لـ"سائقي الموتوسيكلات".. احذر من القيادة في الشتاء

كتب - معتز حسن:

يشكو كثير من سائقي الدراجات النارية من القيادة ليلًا في فصل الشتاء، حيث يتعرض السائق لتيارات الهواء الباردة، خاصة مع ازدياد سرعة الدراجة النارية، وإلى جانب ذلك اتضح أن الأمر له أضرارًا صحية تصل إلى التهاب قرنية العين، وكذلك إصابة العين والأنف.

لذا من الضروري لسائقي الدرجات النارية معرفة ما قد يتعرض له جسده من إصابات ناتجة عن الهواء البارد، بالإضافة إلى أهم النصائح والتعليمات السلامة الوقائية.

يقول دكتور المُخ والأعصاب، سمير الملا، إن التعرض للهواء البارد له مخاطر الشديدة في حال كانت رأس السائق مكشوفة ومعرضة للهواء مباشرة، قد تصل إلى شلل في عصب الوجه (العصب السابع)، وتابع إن حركة الهواء خاصة لمعتادي القيادة في الليل خلال فصل الشتاء تكون شديدة، وقد يصاب الشخص بالتهاب القرنية.

ونصح "الملا" بارتداء ملابس ثقيلة ووضع النظارات الزجاجية على الأعين المخصصة للقيادة، فمن الضروري أيضًا وضع شىء قطني على الأذن يغطيها بالكامل حتى الجهة الخلفية للأذن.

وأشار إلى أن "خوذة القيادة" جيدة للتدفئة في الشتاء وتحمي الرأس والوجه من أي إصابات بشرط أن تغطي العين والأذن بشكل كامل، وتكون مبطنة بالقطن من الداخل.

وفي حالة سائقي الميكروباص والتاكسي، أكد "الملا" على ضرورة غلق النافذة التي تقع على يسار السائق خلال فصل الشتاء، ويفضل فتح النافذة اليمنى فذلك أكثر أمانًا من الناحية الصحية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى