أخبار عاجلة

وصول جثمان شاب مصري توفي داخل مستشفى إيطالي لمطار القاهرة

وصول جثمان شاب مصري توفي داخل مستشفى إيطالي لمطار القاهرة
وصول جثمان شاب مصري توفي داخل مستشفى إيطالي لمطار القاهرة

قال فخري شرف، عم الشاب حسن رمضان مخيمر شرف، 20 عامًا، والمقيم بقرية أبو خشبة التابعة لمركز مطوبس بمحافظة كفر الشيخ، والذي توفى في أحد المستشفيات الإيطالية، إن جثمانه وصل لمطار القاهرة، قبل قليل، وذلك عقب تدخل وزارة الخارجية.

وأضاف شرف أن شقيقه وابن عمه انتظرا الجثمان في مطار القاهرة عقب إبلاغهم من وزارة الخارجية بميعاد وصوله، ليتسلماه وهما في طريقهما إلى بلدتهما برفقة الجثمان، مشيرًا إلى انهم تواصلوا مع كافة الجهات الرسمية من أجل إعادة الجثمان، ووزارة الخارجية تابعت الأمر إلا أنها لم توافيهم بنتائج التحقيقات حتى الآن.

وكان حسن، لقى مصرعه قبل 10 أيام داخل أحد مستشفيات مدينة "فيتربو الإيطالية"، متأثرًا بتعذيبه داخل الحبس الانفرادي للمدينة، حيث كان يؤدى عقوبة لمدة عامين، حسب وصف أهله، بينما أكدت التقارير الرسمية الإيطالية أن المواطن حاول الانتحار ونُقل على إثر إصابته للمستشفى.

يذكر أن وزارة الخارجية قد أصدرت بيانًا أوضحت فيه ملابسات وفاته داخل أحد المستشفيات، مؤكدة أن إدارة السجون الإيطالية أبلغتهم بأنه حاول الانتحار وجرى نقله للمستشفى، وقال السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، إن الوزارة تتابع مع السلطات الإيطالية عبر السفارة المصرية في روما ملابسات وفاة مواطن مصري داخل السجون الإيطالية، مضيفًا أن الوزارة أُبلغت بوفاة المواطن حسن رمضان مخيمر شرف، توفى إكلينيكيا، بعد نقله من محبسه في سجن مدينة "فيتربو" إلى مستشفى المدينة نتيجة محاولته الانتحار طبقا لما أفادت به إدارة السجن.

تابع المتحدث باسم الخارجية، أن السفارة المصرية في روما تحركت فور تلقيها خطاباً رسمياً من إدارة السجن يوم 24 يوليو 2018 بشأن نقل المواطن في حالة حرجة إلى المستشفى نتيجة مضاعفات ناتجة عن محاولته الانتحار في محبسه الانفرادي، مطالبة إبلاغ والدة المواطن بالواقعة مع موافاتها بدعوة من إدارة السجن لزيارته في المستشفى بإيطاليا، حيث قامت السفارة بالتواصل مع أحد أقرباء المواطن في إيطاليا لإبلاغه بما تقدم، كما قامت بنقل رغبة الأسرة إلى المستشفى والسجن في الحصول على التقارير الطبية الخاصة بالمواطن للاطلاع على ملابسات الحادث، إلا أن إدارة المستشفى قامت مساء يوم 30 يوليو 2018 بإبلاغ السفارة بوفاة المواطن إكلينيكيا نتيجة المضاعفات الناتجة عن محاولة الانتحار.

وأوضح سلطان أن السفارة أرسلت وفداً في اليوم التالي مباشرة إلى مدينة "فيتربو"، لمقابلة مسؤولي المستشفى والسجن للوقوف على ملابسات الحادث، واجتمع الوفد مع مسؤولي المستشفى، الذين أفادوا بأن الفقيد حضر إلى المستشفى يوم 23 يوليو 2018 في حالة فقدان وعى تامة، وأنه حاول الانتحار شنقًا في محبسه، وأكد مسؤولو المستشفى أن المواطن توفى إكلينيكيا، كما التقى وفد السفارة مع مسؤولى السجن في المدينة، والذين أكدوا ما سبق أن أفادت به المستشفى.

وأشار المتحدث باسم الخارجية إلى أن السفارة المصرية في روما مازالت تواصل مع أسرة الفقيد لإبلاغها بأي تطورات في هذا الصدد، مع قيامها بمخاطبة إدارة السجن بمذكرة رسمية للمطالبة بإجراء تحقيق رسمي في الحادث للتعرف على ملابساته، فضلاً عن الحصول على التقارير الطبية الخاصة بالمواطن من المستشفى، علما بأن السفارة سوف تقوم بإيفاد أحد أعضاءها لمدينة "فيتربو" لمتابعة التحقيقات.

 

الخبر (وصول جثمان شاب مصري توفي داخل مستشفى إيطالي لمطار القاهرة) منقول من موقع (الوطن )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بعد عامين من افتتاحها.. "السيسي" وعد فأوفى.. "بشائر الخير" تُنهي عشوائية سيدات "غيط العنب" (فيديو وصور)
التالى إضافة المواليد الجدد على بطاقة التموين | الضوابط والأوراق المطلوبة للتسجيل على موقع دعم مصر