أخبار عاجلة
برنت ينخفض 3 % وخام غرب تكساس يهبط 4 % -

قصة رجل تحول لـ«كائن فضائى» بعمليات التجميل

قصة رجل تحول لـ«كائن فضائى» بعمليات التجميل
قصة رجل تحول لـ«كائن فضائى» بعمليات التجميل

رجل يقضي حياته وأمواله كلها في محاولة تغيير نفسه من كائن بشري طبيعي إلى كائن فضائي وقزم، قد يبدو الأمر جنونيًا لكنه واقعًا مع لويس بادرون البالغ من العمر 26 عامًا الذي أنفق بالفعل 60 ألف دولارًا على عمليات جراحية متعددة لمساعدته على أن يكون "بليارن" أو ما يُعرف أيضًا باسم الجان الشمالي، وهي كائنات بشرية شاذة تنبعث من الأنظمة النجمية المحيطة بنجوم Pleiades، وهم حقًا مهتمون بالأرض ومستقبلنا، وهو ما يعتقد هذا الشاب أنه بالفعل واحدًا منهم.

مع عمليات التجميل التي حولت شكله البشري إلى كائن فضائي، وبآذانه المدببة، والعيون الموسعة والشعر الأبيض، لويس لم يعد شبيهًا بأبناء بلده الأرجنتين ولم يعد شبيهًا بالكائنات البشرية عامة، ومنظره وكأنه من مكان خارج كوكب الأرض.

بعد أحدث إجراءاته الجراحية، وكسر الفك في خمسة أماكن لجعله يبدو أكثر مثل "الأنيمي"، وهو فن الرسوم المتحركة الياباني، يقول إنه مستعد لإجراء مزيد من الجراحات التجميلية، ويقول لويس: في المستقبل، أريد القيام ببعض العمليات الجراحية، على سبيل المثال، إزالة تفاحة آدم، وعمل شكل عين القطة، ويضيف أنه حريص أيضًا على تغيير لون عينيه تمامًا، وهو إجراء متوفر مع غرسات داخل العين.

لا تنتهي قائمة الأمنيات الغريبة عند هذا الحد، يريد لويس أيضًا شد وجهه وإضافة مزيد من الفيلر أو الحشو، وجراحة أخرى في الأنف، وإضافة بعض الأنياب إلى الأسنان، وقد طلب من العديد من الجراحين أن يعملوا هذه التغييرات وحتى الآن لم يوافق أيًا منهم، ولكن في زيارة قام بها مؤخرًا إلى مستشفى "سانت إستيتيكا ماماريا" في بوينس آيرس، وجد لويس أخيرًا جراحين مستعدين لتحقيق أحلامه الغريبة.

الشاب البالغ من العمر 26 عامًا جعل هدف حياته الوحيد تحويل نفسه من كائن بشري إلى Pleiadian، وهو كائن بين القزم والكائن الفضائي.

ويقول لويس للصحيفة البريطانية: أنا حقا لا أرتدي أو أفعل مثل هذا لإثارة رد فعل، أرتدي مثل هذا لأنني أريد أن أكون متوافق مع نفسي، أحب أن أبدو هكذا، بالنسبة لي وليس للآخرين، لذا فإن ردود الفعل لا بأس بها، لكنها في الحقيقة لا تغير حياتي إذا كانت ردة الفعل إيجابية أو سلبية، لا يهمني ولا تؤثر".

وعن عشقه للكائنات الأسطورية قال: عندما كنت في سن المراهقة، وجدت هذه المخلوقات التي تسمى Pleiadians. هم شخصيات مثالية قادمة من الفضاء، هم خليط بين الكائنات الفضائية والأقزام، وهم شاحبون جدًا، هم طويلون جدًا، لديهم شعر فضي طويل وعين كبيرة وواسعة، أشعر وكأنني أريد التعبير عن شعوري الداخلي وأكون مثل شخصية خيالية، وأخرج ما بداخلي إلى العالم الخارجي".

الخبر (قصة رجل تحول لـ«كائن فضائى» بعمليات التجميل) منقول من موقع (الدستور )
ونحن في الواقع أون لاين غير مسئولون عن محتواه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المالية تعيد فتح الطرح الـ6 للمرة الأولى من صكوك المملكة المحلية
التالى برنت ينخفض 3 % وخام غرب تكساس يهبط 4 %