ثقافة وفن / الوطن

مخرجة سورية تلفت الأنظار في "كان": "توقفوا عن قصف المستشفيات"

  • 1/2
  • 2/2

الفن والسياسة وجهان لعملة واحدة، وهو ما أكدته المخرجة السورية وعد الخطيب، المشاركة في الدورة الـ72 من مهرجان كان السينمائي، التي تستمر فعالياتها حتى 25 مايو الحالي، إذ رفعت لافتات مناهضة للنظام السوري على السجادة الحمراء أمس، برفقة فريق عمل فيلمها الوثائقي "من أجل سما" المشارك في المهرجان، وحملت اللافتة عبارة "توقفوا عن قصف المستشفيات"، لتسليط الضوء على هجمات نظام الأسد المستمرة على المستشفيات في سوريا.

تدور أحداث الفيلم الوثائقي For Sama أو "من أجل سما" للمخرجة وعد الخطيب في 95 دقيقة، عن شابة تكافح من أجل الحب والحرب والأمومة على مدار 5 سنوات في سوريا، إذ يوثق الفيلم 5 سنوات في حياة المخرجة كصحفية طموحة في مدينة حلب المحاصرة في حلب، تزوجت بآخر أطباء المدينة ووضعت ابنتها سما، وهي محور الفيلم عام 2015، والتي منحتها الأمل رغم أنّهما تعيشان في غرفة نوافذها محميّة بأكياس الرمل لتفادي أي انفجار قد يقتلهما.

وخصصت "وعد" الفيلم لابنتها، إذ يعتبر نوعا من الرسائل إليها، وكيف ولدت في أجواء الحرب وما حدث لمنزلها.

لم يكن عرض "من أجل سما" في مهرجان "كان" هو الأول، إذ شارك الفيلم في مهرجان "ساوث باي ساوث وست"، في الولايات المتحدة الأمريكية، وحصل على جائزة لجنة التحكيم الكبرى من المهرجان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا