ثقافة وفن / الفجر

في عيد ميلادها العشرين.. هل تتعمد منة عرفة التشبه بـ"سيلينا جوميز"

تحتفل الفنانة الشابة منة عرفة، اليوم الأربعاء، بعيد ميلادها العشرين، حيث ولدت في الأول من مايو ١٩٩٩، وكانت بداياتها في عام ٢٠٠٥ من خلال مسلسل "السندريلا"، وبعدها لمع نجمها بعد مشاركتها مع أحمد حلمي في فيلم "مطب صناعي"، وحمادة هلال في "حلم العمر"، إلى جانب "البيه الرومانسي"، و"آخر كلام"، و"EUC"، لكن دورها الأشهر كان "ياسمين" في الست كوم الشهير "راجل وست ستات" التي كانت أصغر عضواته، وشاركت في ٩ مواسم من العمل.


كما كان لها مشاركات مميزة في التلفزيون من خلال "سرايا عابدين"، و"الكابوس"، و"القاصرات".

الجمهور المصري والعربي تعرف على منة منذ طفولتها، ومع دخولها مرحلتي المراهقة والشباب، استغرب الكثيرون من متابعينها سرعة التغيير البادي عليها، خصوصًا وأنها اختارت الظهور في جلسات تصوير ولقاءات بملابس قصيرة وأسلوب لم يعتد عليه الجمهور حيث تفاجأوا من التحول البادي على الطفلة التي عرفوها.

لكن أكثر ما أثار حفيظة البعض، هو الشبه الذي ظهر في ملامحها الخارجية مع المطربة الأمريكية سيلينا جوميز، ويرى البعض أنها تتعمد إظهار هذا الشبه عبر تطبيق نفس تسريحات الشعر والمكياج التي تعتمده "جوميز"، ويسخر آخرون من الشبه وينفون وجوده ويعتبرون ما تقوم به تقليد أعمى، وهناك فرقة أخرى ترى أن منة أجمل بكثير لكن بعض العرب لديهم عقدة الخواجة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا